للتسجيل اضغط هـنـا

التميز خلال 24 ساعة
~! العضو المميز !~ ~! المشرف المميز !~ ~! المشرفة المميزة !~ ~! النجم المتميز !~
SOON
SOON
الصريحه
الصريحه
سلسال الغرام
سلسال الغرام

الإهداءات


العودة   ::: منتديات هيام العشاق ::: > • هيام العام • > روحانيات

روحانيات فِي حُب الله نلتقيْ ، .[ على مذهب أهل السنةِ والجماعة ] •

 
قديم 09-08-2013, 02:29 AM   #1
« وحش العبدلي »
»الرقابه العامه«


الصورة الرمزية وحش العبدلي
وحش العبدلي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 22788
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 أخر زيارة : اليوم (12:38 AM)
 المشاركات : 23,889 [ + ]
 التقييم :  96
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Male
 SMS ~
لا عذر لمن ادرك الفكرة وتخلى عنها
لوني المفضل : Orange
96  
افتراضي الأمانة فيما بين العبد وربه ، ماهي الامانه



إن الأمانة هي العبادات والشرائع التي كلفنا الله بها -سبحانه وتعالى- وما أعظم هذا التكليف!
ولكن متى عرفنا أننا إذا قمنا بأداء هذه الأمانة حَقَّ قيام، حصل لنا الأجر وحصل لنا الثواب العظيم؛ فإنه يلزم وينبغي أن نقوم بها، فلا يجوز التكاسل والتأخر في أدائها!!
وهذه الشرائع والعبادات من الأمانة، وكل إنسان مؤتمن فيما بينه وبين ربه على هذه الحقوق التي لا يطلع عليها إلا رب العباد، فلا أحد يراقبك سوى ربك الذي ائتمنك على هذه العبادات:

* ائتمنك على الطهارة والصلاة.
* ائتمنك على الأذكار، وعلى القراءات التي في الصلاة.
* ائتمنك على الصيام.
* ائتمنك على أداء الحقوق المالية والزكاة، والكفارات.
* ائتمنك على ترك الذنوب وتجنب المعاصي التي حرمها عليك.
ووكّل كل ذلك إلى قلبك ومعتقدك، ولا يطّلع عليه أحد سوى الله -تعالى- فالناس لا يعرفون، ولكنك تعرف من نفسك أن ربك لا يخفى عليه شيء.
* فلو صليت بلا وضوء لم يشعر بك أحد من الناس، لكن الله هو الذي يشعر بك، فالوضوء هو الطهارة، وهو أمانة بينك وبين ربك.
* ولو صففت في الصلاة، وأخذت تنحني مع الناس وترفع، وأنت لا تسبح، ولا تقرأ، ولا تذكر، ولا تأتي بشيء من واجبات الصلاة السرية ولا أركانها؛ فإن الناس لا يدرون عنك، ولكن الله يدري، فهذه الأذكار التي في الصلاة أمانة بينك وبين ربك.
* ولو أكلت في رمضان سرًّا، لم يشعر بك أحد؛ لأن الناس لا يراقبونك في كل حال، ولكن الله -تعالى- هو الذي يطلع عليك، فهذا الصيام أمانة بينك وبين ربك.
* ولو بخست الحقوق الواجبة لله من الزكاة ونحوها، ولم تؤدِّ زكاة المال السرية، لم يطّلع عليك إلا ربك، فالناس ليس لهم إلا الظاهر، فهذه أمانة مالية بينك وبين ربك.
* وكذلك لو خلوت بالمعاصي والذنوب، لم يطلع عليك إلا ربك.
* ولو أكلت الحقوق المالية للناس مثلًا لم يطلع عليك أحد من الناس.
* ولو أضمرت في نفسك أي شيء من الشك، أو من الشرك، أو من الكفر، أو من الوسوسة، لكان ذلك فيما بينك وبين الله، ولن يطلع الناس عليك إلا أن تخبرهم، فالله هو الذي ائتمنك على هذا.

الأمانة فيما العبد وربه ماهي


وبهذا نعرف أن الأمانة عامة لكل العبادات التي فرضها الله على الناس، وإنما كانت تلك أمثلة، وهي على سبيل الاختصار وليست على سبيل الحصر.
ومن الأمانة أيضًا الإخلاص في الأعمال -وهذا من أهم الأمانات التي يجب على العبد مراعاتها - فمثلًا: إذا أراد الإنسان الصلاة أو الحج أو الجهاد، أو الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وفعل ذلك أمام الناس، فإن الناس يمدحونه على ما ظهر منه، ويعتقدون أنه رجل صالح، لأجل هذه الأعمال الصالحة، ولكن إذا كان قلبه مُصِرًّا على شك، أو على رياء أو سمعة، أو طلب مدح الناس له، أو نحو ذلك، كان هذا العمل باطلا ولا يطلع على بطلانه سوى ربه.
فالإخلاص أمانة يفسده الرياء، وكذلك العبادة تبطل بتأخير عملها، أو بالإخلال بشيء من شروطها. وقد ذكّر الله عباده باطّلاعه عليهم حتى يراقبوه، و يراعوه فيما بينهم وبينه، فإذا خلا أحدهم عرف أنه لا يغيب عن ربه طرفة عين؛ لذلك أكّد الله تذكير الإنسان باطلاعه عليه، كما في قوله -تعالى-
الأمانة فيما العبد وربه ماهي الَّذِي يَرَاكَ حِينَ تَقُومُ وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ الأمانة فيما العبد وربه ماهي .
فكأنه يقول: أنت أيها العبد مأمور بأن تؤدي هذه الحقوق فيما بينك وبين ربك، لا تخشى إلا الله، وإذا خلوت فلا تعتقـد أنك خالٍ، بل إنك بمرأى من ربِّك، فإن ربك يعلم ما تسره ويعلم ما تكنه، كما قال -تعالى-

الأمانة فيما العبد وربه ماهي وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ الأمانة فيما العبد وربه ماهي .

فالله عالمٌ بما يوسوس به ضمير الإنسان، عالم بخطرات قلبه وبفلتات لسانه، فلا يخفى على ربك منك خافية.
ومن تذكر قُرب ربه واطلاعه عليه، فإن ذلك يحمله على أن يؤدي حقوقه التي ائتمنه عليها، ولا يخاف إلا الله، ولا يخاف من العباد أحدًا.
أما إذا قام بخلاف هذا فإنما أداها للناس لا لربه!!
فيجب في أداء الأمانة أن يراقب الإنسان فيها ربه؛ لأنه يعلم أن ربه هو الذي فرضها عليه، وهو الذي يحاسبه ويثيبه عليها، كما أنه عالم به، قال -تعالى-

الأمانة فيما العبد وربه ماهي أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ الأمانة فيما العبد وربه ماهي .
كيف لا يعلمه وهو خلقه؟!
وهو الذي ركب أعضاءه، ومنحه هذا القلب، وأرسل إليه هذه الوساوس، فكيف لا يعلمه؟! إنه يعلم كل شيء، بل يعلم أخفى ما يكون!! قال -تعالى-

الأمانة فيما العبد وربه ماهي يَعْلَمُ السِّرَّ وَأَخْفَى الأمانة فيما العبد وربه ماهي
أي: ما هو أخفى من السر.
فهذه الأدلة تحمل العبد على أداء هذا الحق.
ولقد أكثر الله -تعالى- من تذكير العبد برؤية ربه ومراقبته، كما قال -تعالى-

الأمانة فيما العبد وربه ماهي وَمَا تَكُونُ فِي شَأْنٍ وَمَا تَتْلُو مِنْهُ الأمانة فيما العبد وربه ماهي الآية.
وهناك الكثير من الآيات تذكر العباد أنهم بمرأى منه ومسمع، كقوله -تعالى-
الأمانة فيما العبد وربه ماهي إِنَّنِي مَعَكُمَا أَسْمَعُ وَأَرَى الأمانة فيما العبد وربه ماهي .
فإذا تذكر الإنسان هذه الخصلة (وهي قرب ربه ومعيَّته)، حمله على أن يؤدي الأمانة قاصدًا بها وجهه، سواء كان في السر أو في الجهر، أو كان فيما يطلع عليه الناس أو لا يطلعون عليه.
وقد وكل الله أيضًا بالعبد كرامًا كاتبين، وهم الملائكة، قال -تعالى-

الأمانة فيما العبد وربه ماهي مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ الأمانة فيما العبد وربه ماهي
وهما الملكان اللذان يكتبان حركاته وأعماله وأقواله، حتى إن الله أطلعهم على ما يعمله القلب؛ لأن للقلب أعمال، لا يُطَّلع عليها الناس فلا أحد يعرف بإخلاص قلب صاحبه أو شكه أو حسده أو محبته للمسلمين، لا يطلع على هذا إلا الله تعالى.
وأعمال القلوب أمانة جعل للملائكة سلطانًا عليها يتصلون بها، كما في قوله -تعالى-

الأمانة فيما العبد وربه ماهي وَإِنَّ عَلَيْكُمْ لَحَافِظِينَ كِرَامًا كَاتِبِينَ يَعْلَمُونَ مَا تَفْعَلُونَ الأمانة فيما العبد وربه ماهي .
والفعل شامل لفعل القلب والبدن، والأمانة فيه بين العبد وربه، وبينه وبين العباد مطلوبة.



hgHlhkm tdlh fdk hguf] ,vfi K lhid hghlhki hgNlhkm hghlhki hguf] fdk tdgh



 
 توقيع : وحش العبدلي





رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ماهي, الآمانة, الامانه, العبد, بين, فيلا, وربه

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
معاني اسماء الله الحسنى وحش العبدلي روحانيات 9 13-06-2013 02:29 AM
مشاهدة مباراة مانشستر يونايتد واستون فيلا { 22/4/2013} بث مباشر اونلاين زوهره نجد الرياضة 1 22-04-2013 03:16 PM
قصة الزير سالم كل عاشق يخطي مرهـ ؟ حكايه وروايه 5 14-03-2012 10:03 PM

تصميم و وتركيب انكسار ديزاين

الساعة الآن 03:57 PM.

::: منتديات هيام العشاق :::

↑ Grab this Headline Animator

[أرشفة الدعم السعودي]



Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.

دعم و تطوير : عبدالله


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات هيآم العشاق
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009